المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإسلام.. الدين الأسرع نموا في بريطانيا


نور الإسلام
18-12-2012, 04:48 PM
أخبار مصر- خالد مجد الدين
آخر بيانات و نتائج تعداد السكان في بريطانيا صدرت هذا الاسبوع يضم احصاءات لإنجلترا وويلز فقط؛ حيث يتم التعداد السكاني في أيرلندا الشمالية واسكتلندا بشكل منفصل ، وتحت عنوان "الخصائص المميزة للسكان، من نحن، وكيف نعيش وما نقوم به".. وجد ان الإسلام هو الدين الأسرع نموا في انجلترا وويلز.

بيانات التعداد تبين أن عدد المسيحيين في إنجلترا وويلز انخفض بنسبة 11٪ (4.1 مليون نسمة) خلال العقد الماضي، من 37.3 مليون في عام 2001 الى 33.2 في عام 2011.
وخلال نفس الفترة، ازداد عدد السكان المسلمين بنسبة 80٪ (1.2 مليون)، من 1.5 مليون نسمة في عام 2001 إلى 2.7 مليون نسمة في 2011، وانخفض عدد الذين يصفون أنفسهم على أنهم مسيحيون من 72٪ في عام 2001 إلى 59٪ في عام 2011. وازداد عدد المسلمين من 3٪ إلى 5٪ على مدى عشر سنوات.. مما يجعل الاسلام ثاني أكبر ديانة في بريطانيا.

أما ثالث أكبر دين هو الهندوسية 817 الف، يليها السيخية 423 الف، ثم البوذية 248 الف واليهودية 263 الف.

بينما يرى بعض المحللين أن العدد الحقيقي للمسلمين في بريطانيا قد يكون أعلى من ذلك بكثير مما تشير إليه بيانات التعداد.. حيث هناك نحو 7.2٪ من الناس لا يجيبون على سؤال الديانة خلال التعداد، ويعتقد أن العديد من هؤلاء لا يرغبوا في تعريف أنفسهم كمسلمين وأن العدد الحقيقي للمسلمين في البلاد أعلى بكثير من 5٪ التى ذكرها التعداد.


بيانات التعداد تبين أن لندن هي الآن أكثر المناطق المتعددة الثقافات في بريطانيا وفقا لأعلى نسبة الأشخاص الذين عرفوا أنفسهم بأنهم مسلمون، او يدينون بالبوذية والهندوسية واليهودية.

وتظهر البيانات أن 13 من 20 قسم ادارى هى الأسرع نموا و بها تركيزات عالية من السكان المسلمين، خاصة منطقتى تاور هاملتس ونيوهام بشرق لندن. وهناك ما يقرب من 40٪ (أو ما يقرب من مليون) من المسلمين في انجلترا وويلز يعيشون في لندن.

وعلى الرغم من أن الهجرة هي العامل الأكبر في صعود الإسلام في بريطانيا، فمن المؤكد أيضا أن المئات من البريطانيين يتحولون إلى الإسلام كل شهر.. ووفقا لدراسة حديثة أجراها مؤسسة شئون الإيمان ، ان عدد المتحولين إلى الإسلام من البريطانيين سنويا تعدى 5000 شخص . ليبلغ إجمالي عدد المتحولين الى الاسلام ما يتراوح بما بين 14 الف الى 25 الف شخص .
وأكدت الدراسة ان أكثر من 70٪ او ما يقرب من ثلثي المتحولين كانوا من النساء ومتوسط ​​العمر عند التحول كان 27 عاما فقط.

استطلاع اخر، أجرته جامعة سوانزي في ويلز، حول وجهات نظر المتحولين للاسلام للجوانب السلبية للثقافة البريطانية. و كانت النتيجة ان الكحول وعدم وجود الأخلاق والإباحية الجنسية" والنزعة الاستهلاكية الجامحة هى ابرز سلبيات المجتمع البريطانى .. واعترف أكثر من ربع العينة ان هناك صراع طبيعي بين كونه مسلم متدين وبين كونه يعيش في بريطانيا. وقال تسعة من بين كل عشر نساء ان تغيير ديانتهم للاسلام أدى لارتدائهن ملابس أكثر محافظة. و أكثر من النصف قال انهن ارتدين غطاء للرأس و 5٪ منهن ارتدين الخمار.

وبشكل منفصل، كشفت السلطات الحكومية مؤخرا أن عددا متزايدا من السجناء في السجون البريطانية تحولوا إلى الإسلام. ، حيث تحول ثلث السجناء الى الاسلام في أحد السجون البريطانية الأكثر شهرة للشباب ، حيث جذب دين الاسلام عدد كبير من السجناء هناك .

و يقول عاملون في السجن انه يتم تأمين معظم غير المسلمين أثناء صلاة الجمعة لأن هناك حاجة إلى الكثير من الحراس للمراقبة . و العديد من الشباب المحبطين أصبحوا ينجذبون إلى الإسلام لاحتمال الحصول على غذاء أفضل وعلاج أرقى في السجن.

ويرى بعض المراقبين ان تراجع الكنائس المسيحية التقليدية في بريطانيا، وهو الاتجاه الذي يرافقه زوال القواعد الأخلاقية اليهودية والمسيحية في المجتمع البريطاني، خلق فراغ روحي واستطاع الإسلام ملأ هذا الفراغ.. و كل المؤشرات تدل على أن عددا متزايدا من البريطانيين الذين نشأوا في أسر مسيحية بداوا فى التحول إلى الإسلام. وهذا يفسر جزئيا تزايد عدد المسلمين في حين يتنأقص عدد المسيحيين .

و وسط توقعات دراسة نشرت في عام 2005، لجمعية الأبحاث المسيحية ، فأن الأجيال المتعاقبة على حضور الكنيسة اصبحت اقل كثيرا من سابقاتها. وتوقعت الدراسة أيضا أن قلة الحضور سيجبر حوالي 18 الف كنيسة لتغلق ابوابها .

في نفس الوقت، كل المؤشرات تدل على أن السكان المسلمين في بريطانيا سوف يستمروا في النمو في المستقبل. و وفقا للمعدلات الحالية للنمو، فإن عدد المسلمين سيتضاعف مرة أخرى بحلول وقت التعداد المقبل في 2021، و ليصبح المسلمين نحو 10٪ من اجمالى السكان.



18/12/2012