حفيد القس الأميركي وليام ويب: جملة واحدة شرحت صدري للإسلام

هو حفيد قس أميركي واعظ في ولاية «أوكلاهوما»، اعتاد منذ صغره على الحضور إلى الكنيسة، وممارسة أنشطة مختلفة بها مرتين في الأسبوع. مضت السنوات بـ «وليام ويب» حائرا يفكر وعندما

إضافة رد
قديم 22-06-2015, 09:48 AM
  #1
مدير عام
 الصورة الرمزية نور الإسلام
 
تاريخ التسجيل: Jan 2012
المشاركات: 4,483
افتراضي حفيد القس الأميركي وليام ويب: جملة واحدة شرحت صدري للإسلام




هو حفيد قس أميركي واعظ في ولاية «أوكلاهوما»، اعتاد منذ صغره على الحضور إلى الكنيسة، وممارسة أنشطة مختلفة بها مرتين في الأسبوع.
مضت السنوات بـ «وليام ويب» حائرا يفكر وعندما كان في عمر 13-14 عاما قرأ كتاب للأميركي مالكوم إكس يتحدث فيه عن الإسلام، حيث تأثر بالكتاب كثيرا، وعرف منه أمورا كانت تشكل له ألغازا في الإسلام.


حفيد القس الأميركي وليام ويب: جملة واحدة شرحت صدري للإسلام 567368-5198341.jpg?w
ويوضح: قبل ذلك كان التصور السائد الذي ينقل إلينا يوميا أن المسلمين متخصصون في التفجيرات وضرب المرأة.. وأذكر عندما كنت في الكنيسة قالت لنا أستاذة بلهجة مسرحية تخيفنا: المسلمون سيأتون إليكم بالمسدس ويقولون: اتركوا عيسى وإلا قتلناكم!


ويحكي: كانت لدينا سوق كبيرة في ولاية أوكلاهوما ونطلق عليها موريتانيا الولايات المتحدة لأنها صحراوية، وفي السوق كان هناك رجل أراه كثيرا يرتدي دشداشة وعمامة سودانية ويتحدث دوما عن الإسلام، فاقتربت منه ذات مرة وأنا متعطش للمعرفة، ورحت أسأله عن حقيقة هذا الدين، وهل يكره المسلمون الرجل الأبيض حقا؟ وهل سيهددونه بالمسدس؟ فقال: لا، إنما هو دين الرحمة والمحبة، وإن الدين يخبرنا بأنه لا فضل لإنسان على إنسان والناس سواسية و«إن أكرمكم عند الله أتقاكم».


تأثر وليام بهذا الجواب وساعتها قال له الشيخ الداعية: إذا تريد أن تقرأ شيئا عن الإسلام خذ هذا، وأعطاه كتيبا أخذه منه شاكرا وعاد إلى بيته متلهفا على قراءته ودخل على الفور دورة المياه متخفيا من أمه لأنها لو رأته يمسك مثل هذه الكتب لحولته الى (لحم مشوي) وفق وصف وليام.


وبعد القراءة قال: هذا هو الدين الحق، ولكني أردت الاستزادة، وقد نمى في قلبي حب الإسلام والبحث عن الحقيقة.


اتجهت إلى المكتبة العامة وكان عمري عشرين عاما، واستعرت ترجمة معاني القرآن الكريم باللغة الإنجليزية، وقرأت الكتاب ليلا دون أن ينتبه أحد فانشرح صدري أي انشراح وعرفت الحقيقة.. رزقني الله بها، فعندما تقرأ: (ذلك الكتاب لاريب فيه) تشعر أنك تؤسس حياتك على حقيقة ويقين، عندها أسلمت وأطلقت على نفسي اسم «صهيب» والحمد لله.


كان اعتناق «وليام» للإسلام هو البداية وليس النهاية، فلم يكتف بإنهاء دراسته التربوية بجامعة «أوكلاهوما سيتي»، ولكنه أصر على أن يحفظ القرآن، ويتعمق في العلوم الشرعية.


تزوج بفتاة مسلمة من ماليزيا، ثم شد الرحال معها وطفليه إلى القاهرة لطلب العلم، عندما أتم الشيخ صهيب الأربعين من عمره، بدأ رحلة دعوية جديدة في مدينة «روكسبري» بعد توليه القيادة بالجمعية الإسلامية بالمركز الثقافي ببوسطن، والتي تضم أكبر مساجد «نيو إنجلاند
المصدر: طريق الخلاص


ptd] hgrs hgHldv;d ,gdhl ,df: [lgm ,hp]m avpj w]vd ggYsghl


شاركنا برأيك في هذا المحتوى عبر الفيسبوك
نور الإسلام غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للإسلام, الأميركي, القس, حملة, حفيد, صدري, سرية, وليام, واحدة, ويب:

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشاعر الأميركي دانيال مور – نفحة إسلامية في الأدب الإنجليزي نور الإسلام لماذا أسلموا؟؟ 0 23-07-2014 09:57 AM
جذور الصور النمطية للمسلمين في العقل الأميركي نور الإسلام المقالات 0 09-11-2013 09:00 AM
إرتفاع عدد الجنود المنتحرين بين صفوف الجيش الأميركي بشكل غير مسبوق نور الإسلام الأخبار 0 11-03-2012 12:28 PM
بدء محاكمة ساويرس بتهمة "ازدراء الأديان" ومحام يصفه بـ "المجرم" نور الإسلام الأخبار 0 15-01-2012 03:41 PM
أسرة ناجحة مزون الطيب أبواب الدعوة 0 14-01-2012 02:15 PM


الساعة الآن 01:21 PM


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32