تذكرني !


 



نصرانيات أخبار الكنائس الشرقية والغربية ومواضيع نصرانية عامة

الاب متي المسكين

الأب الراهب متي المسكين أو يوسف إسكندر, ولد يوم 20 سبتمبر عام 1919, ويعتبر الأب متي المسكين واحد من أعلم اللاهوتيين في التاريخ الحديث للكنيسة القبطية, ترك 181 كتابا ومئات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /05-02-2012, 07:02 AM   #1

عضو جديد

متى المسكين غير متواجد حالياً


عضو جديد

متى المسكين غير متواجد حالياً

افتراضي الاب متي المسكين

الأب الراهب متي المسكين أو يوسف إسكندر, ولد يوم 20 سبتمبر عام 1919, ويعتبر الأب متي المسكين واحد من أعلم اللاهوتيين في التاريخ الحديث للكنيسة القبطية, ترك 181 كتابا ومئات المقالات اللاهوتية والطقسية من ضمنها تفسيره للعهد الجديد وهو أول جامعي حاصل علي بكالوريوس الصيدلة يدخل الرهبنة سنة‏1948, غير ان الأب متي لم ينل التكريم المتوقع من الكنيسة القبطية وذلك لاختلاف الأنبا شنودة بطريرك كنيسة الإسكندرية معه حول عدة أمور تتعلق بالإيمان الكنسي مما تسبب إلى مصادرة كتبه وإبعاده عن الساحة وأخيرا الهجوم الشديد عليه بمجرد أن توفي عام 2006 وتبرأت الكنيسة من فكره وانتقدت أقواله رسميا, لكن ظل تلاميذه وأتباعه أوفياء له خاصة ال 130 راهب الذين يعتبرونه الأب الروحي لهم وهؤلاء هم رهبان ديرالقديس مكاريوس في واد النطرون,




الأب متي المسكين كان أحد المرشحين للبابوية إلي جانب البابا شنودة والأسقف صمؤيل ( مكاري السرياني ) يعد وفاة البابا كيرلس السادس, وربما منافسة متي المسكين للبابا الحالي لعب دورا في الخلاف بين الرجلين, كما ان دور الذي لعبه الأب متي مسكين في تكوين اللجنة الخماسية لم يكن ليساعد في حل الخلاف, وكان الرئيس الراحل محمد أنور السادات قد كون لجنة خماسية لتدير شؤون الكنيسة بعد أن عزل البابا شنودة من منصبه البابوي رغم عدم صلاحية السادات لعزل البابا علي الأرض الواقع

لا يخفي مؤيدو البابا ان دور متي المسكين في تكوين اللجنة الخماسية ترك جرحا عميقا ويرون ان متي المسكين كان وراء فكرة استبعاد البابا شنودة, بينما يقول أتباع الاب متي المسكين ان السادات عرض منصب البابوية علي الراهب متي المسكين ولم يقبل, وفي المقابل عرض علي السادات فكرة اللجنة الخماسية, ووفقا لمني المسكين, اقتراحه للجنة الخماسية كان لإنقاذ الأنبا شنودة لأن السادات كان ينوي محاكمة شنودة بتهمة الخيانة العظمي, - محاولة متي المسكين لإنقاذ البابا شنودة منطقية كونه أب الاعتراف البابا شنودة في الخمسينات

أما عن الأخطاء العقدية فان الكنيسة القبطية ركزت في القول بتأليه الإنسان ورفض متي المسكين لخاتمة إنجيل مرقس, وتقول الكنيسة ان متي المسكين أنكر الأعداد الأخيرة من الإصحاح السادس عشر من إنجيل مرقس ,
هذه الأعداد وهي من 9 الي 20, والجدال حولها ليس جديدا والأب متي المسكين ليس أول من ناقشها, وهناك شبه إجماع بين النقاد المعاصرين علي رفض هذه النصوص, ويرون انها ليست من إنجيل مرقص بل هي إضافة لاحقة, أضيفت إلي الإنجيل بعد العهد ألرسولي وأدلتهم علي ذلك كثيرة أهمها ان هذه النصوص لم ترد في أقدم مخطوطتين كاملتين وهما المخطوطة السينائية والفاتيكانية ,
وأجمع الدارسون ان هذه النصوص تتميز بأسلوب يختلف عن أسلوب مرقس البشير, كما ان يونانية مرقس غير يونانية الأعداد الأخيرة


يبدوا من تفسير الأب متي المسكين انه لم يكن قد استقر علي رأي حول هذه المسألة’ فرغم عدم شرحه لهذه النصوص في شرحه للإنجيل نجده يقول بما بفيد ان هذه النصوص أصلية ولكنها فقدت وتم إعادتها بواسطة أحد التلاميذ السبعين, وربما خوفه من إثارة الكنسية وراء عدم تصريحه ,وهذا ما جاء في تفسير متي المسكين,


نجد في إنجيل ق. مرقس الآيات (1:16-8) مسجَّلة بقلمه وروحه وقد شرحناها.
أمَّا الآيات الاثنتا عشرة الباقية (9:16-20) فقد أثبتت أبحاث العلماء المدققين أنها فُقدت من الإنجيل، وقد أُعيد كتابتها بواسطة أحد التلاميذ السبعين المسمَّى بأريستون. وهذا التلميذ عاش في القرن الأول. وهذه الآيات الاثنتا عشرة جمعها أريستون من إنجيل القديس يوحنا وإنجيل القديس. لوقا ليكمِّل بها القيامة. هذه الآيات لم نتعرَّض لها ولم نشرحها، ولكن أعطينا عوضاً عنها شرحاً مفصَّلاً لمعنى القيامة وحقيقتها الروحية بل وسرها أيضاً.

وكتب البابا شنودة ردا علي موقف الأب متى المسكين وقال

( للمؤلف كتاب عن تفسير الإنجيل للقديس مرقس، توقف فيه عند (مر8:16)، حاذفاً الـــ 12 آية الأخيرة منه، بحجة أن ضميره يرتاح للوقوف عن ذلك الحد !! )

الأب متي المسكين توفي في8 يونيو 2006 عن عمر يناهز السابعة والثمانين, وتم دفنه في المغارة المقابلة لدير أبو مقار بدون حضور البابا شنودة أو أية قيادة كنسية, وقالت الكنيسة القبطية ان رهبان الدير لم يبلغوا الكنيسة عن موت متي المسكين إلا بعد دفنه

صوماليانو
المصدر: طريق الخلاص


hghf ljd hgls;dk








 
  رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كما ان الاب يقيم ويحيي من يشاء كذلك الابن يحيي من يشاء نور الإسلام لاهوتيات 0 03-08-2012 12:02 PM
فيديو رائع عن حنان الاب مزون الطيب منوعات 2 16-05-2012 02:52 PM
الأب متى المسكين:لغة سفر حزقيال ((منحطة و قبيحة و فاحشة))!!! متى المسكين نصرانيات 0 08-03-2012 10:59 AM

 

 

 

 

 
 

 

 

     

 

     
 

  sitemap

 


الساعة الآن 08:14 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32