تذكرني !




أسم موقعك


نصرانيات أخبار الكنائس الشرقية والغربية ومواضيع نصرانية عامة

مترجم : إساءة معاملة الأطفال في الكنيسة المعمدانية

إساءة معاملة الأطفال في الكنيسة المعمدانية كتبه دون الموقع الالكتروني: تشايلد ابيوز ايفكتس ميتشغان, الولايات المتحدة الأمريكية الكنيسة المعمدانية في تراجع و انهيار تعود

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /20-01-2016, 10:01 PM   #1

 
الصورة الرمزية نور الإسلام
مدير عام

نور الإسلام غير متواجد حالياً


 
الصورة الرمزية نور الإسلام
مدير عام

نور الإسلام غير متواجد حالياً

افتراضي مترجم : إساءة معاملة الأطفال في الكنيسة المعمدانية


إساءة معاملة الأطفال في الكنيسة المعمدانية

كتبه دون

الموقع الالكتروني: تشايلد ابيوز ايفكتس

ميتشغان, الولايات المتحدة الأمريكية



الكنيسة المعمدانية في تراجع و انهيار
تعود قصتي إلى سنوات و سنوات إلى الوراء, حيث بدأت أتردد على الكنيسة المعمدانية برغبة من والداي ظنا منهما أنها ستغير حياتي للأبد, و أنني سأتعلم كيف أشكل نظرتي عن الدين المسيحي و الكنيسة. لقد فرضت علي أمورا لا ينبغي أن تفرض على أي طفل مهما كان. و مما زاد الأمر سوءا هو أن القسيس في هذه الكنيسة كان على معرفة برجل اعتاد الاعتداء على الأطفال الذي كان يختبئ عن عيون الجميع , و كان كثير التنقل من دولة لأخرى حتى لا يتورط في أي أمر له علاقة باعتداءاته التي على الأرجح ما زالت مستمرة .
منذ أن بدأت بالتردد على الكنيسة تعرضت مرة تلو المرة للتحرش من قبل رجال الكنيسة, و لتعاطي المخدرات و غير ذلك الكثير. كما و اذكر أنه و بعد الاستماع للدرس في الكنيسة سألتني ابنة شخص عرف باعتدائه على الأطفال و كانت صديقة مقربة آنذاك إذا ما كنت أرغب بممارسة الجنس بعد الدرس. لكنك و بعد أن تتعرض لهذا الأمر لمدة سنوات تبدأ باعتياد هذا السلوك و تراه أمرا عاديا جدا.
و هنا سأوضح الأمر أكثر, بعد سنوات من التعرض للإساءة وعدتني ابنة احد المسيئين و التي كانت صديقتي أنها ستحميني من أي اعتداء و أنني سأنتقل للعيش معها عندما أبلغ الثامنة عشر من العمر, إلا أنها تزوجت من رجل آخر و انتقلت إلى ولاية أخرى. ثم بعد فترة عادت هي و زوجها و سمح لهما والداي الانتقال للعيش معنا. و في تلك الفترة قام زوجها أيضا بالتحرش بي, و عندما أخبرتها بذلك , لم تكترث بالأمر و أخبرتني انه أمر تافه لا يستحق الاهتمام. تلك هي ردة فعلها عندما أخبرتها عن تحرش والدها بي عندما كنا صغارا. ثم و بعد ذلك عرفت سبب عدم اكتراثها بكل ما قلت لها عن زوجها ووالدها, ذلك أنها تعرضت و لسنوات طويلة للاعتداء المتكرر من قبل والدها. كنت أسال نفسي أحيانا ما الذي يجبرني على العيش مع أولئك الأشخاص ,إلا أنني أتذكر أني لم اعرف غيرهم أصلا.
ثم طلقت من زوجها بعد فترة وجيزة فقط, و انتقلت أنا للعيش معها. و سرعان ما دخلنا أنا و هي في علاقة جنسية غريبة و مربكة بالنسبة لي , ربما لأنني أعاني مسبقا من مشكلة في كل ما يخص هذه العلاقات.
هذا و قد تعرضت أيضا للتحرش من قبل أخيها و عمها خلال السنوات القليلة اللاحقة. إلا أنني استوقفت نفسي متسائلا عن نهاية هذا الحال, فانا لست مرتاحا بسبب كل هذه الأخطاء, كما و إنني اشعر بالغثيان كلما زرت الكنيسة, لم يعتبر هذا الأمر مقبولا؟ لست أفهم.
تركت الكنيسة, لكني ما زلت أحمل هما على كتفي فوق احتمالي, حتى أني لم أعد أؤمن بالمنظمات الدينية. سمعت دروسا و ابتهالات تحرم الشذوذ, إلا أن رجال الكنيسة أنفسهم كانوا يمارسون الفاحشة في السر. كما سمعت خطبا كثيرة عن حرمة السكر و شرب الخمر, ثم إني إن ذهبت مساء الأحد إلى منزل الراهب الذي كنت صديق ابنته وجدته يفتح علبة الشراب. حتى أنني رأيته يشاهد أفعالا إباحية بنفسه. كل شيء بدا لي من سيء لأسوأ. فقد كانت تصرفات القائمين على الكنيسة في السر عكس ما كانوا يبشرون به في العلن, وهذا حالها منذ سنوات و سنوات.
و سؤالي هنا هو ما هي حقيقة المسيحية؟ و هل يعمل الناس في الكنيسة لخدمة الرب أم لخدمة أنفسهم و شهواتهم؟ لماذا ينتشر المعتدون على الأطفال في الكنائس و لماذا يتم تجاهل تصرفاتهم و اعتداءاتهم؟ لم يسمح لهم بالتبشير و المناداة ببعض أوامر المسيحية و يقومون بمخالفة البعض الآخر إن لم توافق أهواءهم؟ لم نراهم يهاجمون أفرادا عرفوا بشذوذهم إلا أنهم لا يعتدون على أحد ولا نسمع لهم صوتا واحدا يتحدث عن حرمة الاعتداء على الأطفال و إيذائهم؟
كل تلك الأسئلة هي هواجس تخطر ببالي دائما و ستخطر ببالي إلى الأبد. قد دمرت الكنيسة و أساءت تقديم المسيح لنا. يبشر الرهبان بأمر في الخطابات و يقومون بعكسه, و يستغلون مناصبهم ليغتدوا على الأطفال. إنه أمر يتكرر كل يوم و أنا لم اعد احتمال الأمر, لا يمكنني رؤية طفل واحد يقع عليه اعتداء, لأن من يعتدون عليه يختبئون وراء جدران الكنيسة, يتظاهرون بالعفة و القدسية و يعتقدون أنه لا يمكن التعرض لهم مهما فعلوا.
إنهم جميعا لا يخافون الله, ولو كانوا كذلك لفكروا مليا قبل الإساءة لأي طفل من أطفالهم. أنا اعتقد أن الكنيسة ليست إلا مكانا لجمع المال و للقيام بالأفعال الشيطانية من قبل رجال و نساء استخدموا الأطفال لتحقيق رغباتهم.
متى سيستيقظ المجتمع و يدرك أن هذه الأفعال غير مقبولة؟ متى ستمثل الكنيسة القيم التي وجدت لأجلها؟ إنها قضية تشعرني بالاشمئزاز, تحديدا عندما أتذكر أن السلطة الدينية الآن تستخدم للسيطرة على الأفراد.لو لم يكن الحال كذلك لما قدم المسيح على أنه حاقد, ومتعصب, ومسيء, و تابع, و متسلط, و مراوغ, و منفر, و مخادع و غير ذلك الكثير.
هناك الكثير من قصتي لم أخبر به بعد, لكن هذا ما أسعفني ذكره لكم في الوقت الراهن. كم من مرة خشيت أن استيقظ من النوم لأعيد ذكرى ما اقترفته الكنيسة في حقي. إنني لأخشى على أطفال اليوم و المستقبل , و الذين سيتجرعون الألم الذي ذقته و الذي استمر حتى بعد أن كبرت. إنه رعب مستمر لا ينتهي, ولكن الأكثر إيلاما أن كل تلك الفواحش تحدث في مكان يدعي القدسية و الطهارة و تقوى الرب. ماذا حدث للكنيسة و ما بال صورتها تلك ؟ آخر ما يمكن أن أقوله هو أن الكنيسة و المجتمع في تراجع و انهيار.





Child Abuse in the Baptist Church
by Dawn
Michigan , USA
Baptist church as I see it. Backwards and broken!

Website:
http://www.child-abuse-effects.com/c...st-church.html
المصدر: طريق الخلاص


ljv[l : Yshxm luhlgm hgH'thg td hg;kdsm hglul]hkdm








 
  رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مترجم, معاملة, المعمدانية, الأطفال, الكنيسة, إساءة

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
السعودية ومعاقبة هولندا بعد "إساءة" فيلدرز للإسلام نور الإسلام الأخبار 0 01-06-2014 06:27 AM
معاملة الرّسول للأطفال نور الإسلام هدى الإسلام 0 13-03-2013 08:21 PM
الكنيسة الكاثوليكية في أستراليا تقر بارتكاب تجاوزات جنسية بحق مئات الأطفال نور الإسلام نصرانيات 0 22-09-2012 09:35 AM
التبول اللاإرادي عند الأطفال – النصائح والعلاج مزون الطيب منوعات 0 05-02-2012 08:31 PM
كيف أترجم الفكرة الدعوية إلى واقع ؟ ! مزون الطيب أبواب الدعوة 0 14-01-2012 02:18 PM

 

 

 

 

 
 

 

 

     

 

     
 

  sitemap

 


الساعة الآن 06:10 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32