تذكرني !


 


أسم موقعك

العودة   طريق الخلاص > الأخبار والمقالات > المقالات

قيادات بـ''السلفي الجهادي'' تصف "داعش'' بـ''الخوارج'' وأخرى تعارض

رائد رمان فجرت سلوكيات وأفعال "الدولة الإسلامية بالعراق والشام" خلال مشاركتها في القتال الدائر في سوريا، الخلاف بالرأي بين أجنحة التيار السلفي بالأردن. فمن صور هذا الخلاف ما كتبه الدكتور

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /21-07-2014, 10:52 AM   #1

 
الصورة الرمزية نور الإسلام
مدير عام

نور الإسلام غير متواجد حالياً


 
الصورة الرمزية نور الإسلام
مدير عام

نور الإسلام غير متواجد حالياً

افتراضي قيادات بـ''السلفي الجهادي'' تصف "داعش'' بـ''الخوارج'' وأخرى تعارض


رائد رمان

فجرت سلوكيات وأفعال "الدولة الإسلامية بالعراق والشام" خلال مشاركتها في القتال الدائر في سوريا، الخلاف بالرأي بين أجنحة التيار السلفي بالأردن.
فمن صور هذا الخلاف ما كتبه الدكتور أيمن البلوي المقرب من التيار السلفي الجهادي على صفحته الخاصة على موقع "فيس بوك"، حول موقفه الشرعي من سلوكيات وأفعال "الدولة الإسلامية بالعراق والشام" في سوريا، واصفا إياهم بـ"خوارج العصر".
فقد كتب البلوي على صفحته اليوم الاثنين: " بعد الاستخارة، فإن قناعتي الشرعية في تنظيم الدولة ومن يناصره، ممن يعلم حاله أنه فرقة معاصرة من فرق الخوارج، ولا يمنع وجود بعض المغرر بهم ممن لا ينطبق عليهم وصف الخوارج".
وأشار إلى ان قناعته هذه تشكلت بعدما بدا له من تهرب تنظيم الدولة من المحكمة الشرعية المستقلة برئاسة المحيسني، علاوة على جرائمهم وغلوهم بالتكفير مع زعمهم بالتزام الضوابط الشرعية، إضافة إلى مروقهم من حكم حرمة الدماء المعصومة، ومروقهم من طاعة علماء الشرق والغرب.
وبين البلوي عبر كتابته أنه "بعد تأملي الأحاديث الصحيحة الواردة في نعت الخوارج، وجدتها بالمجمل متحققة في تنظيم ما يسمى "دولة الإسلام"، مستدلًا على ذلك ببعض الأحاديث النبوية المختصرة الصحيحة، وكان منها بالنص وكما ورد على صفحته (أَحْدَاثُ الْأَسْنَانِ سُفَهَاءُ الْأَحْلَامِ) مَعْنَاهُ صِغَارُ الْأَسْنَانِ صِغَارُ الْعُقُولِ كما قال النووي، ودونكم أفعالهم وأعمار شرعييهم بالجملة، و(يَدعونَ إلى كتابِ اللهُ ولَيسوا مِن اللهِ في شَيءٍ)، أي هروبهم من المحكمة الشرعية المستقلة، والمظالم، و(يقولون من قولِ خيرِ البَرِيَّةِ) أي خطاباتهم حول الشريعة.
ومما جاء في كتابة البلوي على "فيس بوك": (قومٌ يحسِنونَ القيلَ؛ ويُسيئونَ الفِعْلَ)، مفسرا ذلك بجرائمهم وغلوهم في التكفير مع زعمهم التزام الضوابط الشرعية، وكذلك قوله: (وَأَهْوَى بِيَدِهِ قِبَلَ الْعِرَاقِ)، أي أنهم من قبل العراق، وتعرفون مكان أميرهم، وقوله: (يمرقون من الدينِ كمروقِ السهم من الرَّميةِ)، فقد مرقوا من المحكمة الشرعية، ومرقوا من حكم حرمة الدماء المعصومة، ومرقوا من طاعة علماء الشرق والغرب وغيرها من أنواع المروق، إضافة إلى قوله: (يَقتُلونَ أهلَ الإسلامِ ويَدَعونَ أهلَ الأوثانِ)؛ في إشارة منه إلى عملياتهم ضد المسلمين في الشام أكثر منها ضد النظام.
من ناحيته، رفض القيادي بالتيار السلفي الجهادي محمد الشلبي "أبو سياف" حكم البلوي الشرعي في الدولة الإسلامية بالعراق والشام ووصفه لهم بـ"خوارج العصر".
وقال "أبو سياف" مع احترامي وتقديري لرأي البلوي، فإن رأيه وحكمه مردود عليه جملة وتفصيلا، متسائلًا: "هل صدر حكم ورأي البلوي عن دراسة ودراية برأي قيادات "الدولة" الشرعيين؟"، معتبرا أن من أراد التصدي للحكم في هذا الموضوع فعليه الاستماع لجميع الأطراف، وهذا ما كان على البلوي فعله قبل إصدار حكمه، ورأيه الشرعي.
واعتبر أنه بمجرد وجود أخطاء وهفوات من قبل المجاهدين في الدولة الإسلامية، لا يعطي الحق لأي شخص الحكم عليهم بـ"الخوارج"، لافتا إلى أن أعضاء الدولة الإسلامية بشر يخطئون ويصيبون.
ولفت "أبو سياف" إلى أنه لا بد من لجنة صلح شرعية تستمع لجميع الأطراف، في حين من الممكن الخضوع لرأيها الشرعي، مشيرا إلى أن الدولة لم تتهرب من اللجنة الشرعية السابقة برئاسة المحيسني، لافتا إلى أن الدولة أبدت استعدادها للجلوس للقضاء الشرعي بشرط الإعلان عن موقف جبهة النصرة من الجماعات العلمانية المقاتلة في سوريا، إضافة إلى موقفها من أنظمة الدول العربية المجاورة، مشيرا إلى أن امتناع "النصرة" من إبداء رأيها فيما اشترطت "الدولة" كان سببا في تأجيل الحكم الشرعي فيما بين الطرفين.
من جهته، قال الخبير في شؤون الحركات الإسلامية حسن أبو هنية إن وصف "الدولة" بالخوارج لا يصح من الناحية الشرعية، او التاريخية الفقهية، معتبرا أن هذا الحكم اتهام قدحي أكثر منه اتهامًا فقهيًا.
ولفت إلى ان قيادات تاريخية للتيار مثل أبو محمد المقدسي وأبو قتادة لم يقدموا على إطلاق مثل هذا الحكم، معتبرا أن هذا السجال في الأردن لن تتطور إنما سيبقى في إطار السجال الفكري والنظري والاجتهادي.
وأشار إلى ان الجدل والسجال والاتهامات ما بين "النصرة" و"الدولة" لم يبدأ من هذا الحكم الصادر عن البلوي، مرجعا الخلاف إلى بداية عام 2013 عندما أعلن أبو بكر البغدادي امير "الدولة" انضمام "النصرة" تحت لوائه، الأمر الذي نفاه ورفضه أمير النصرة أبو محمد الجولاني.
وفيما ستكون صورة الخلاف عليه بين أبناء التيار السلفي الجهادي بالأردن، أكد أبو هنية ان الخلاف لن يتجاوز الجدل والسجال والخلاف الفكري والنظري، بيد انه استدرك بأن الخلاف متطور بين ابناء التيار في سوريا، حيث يصطف جزء من أبناء التيار مع "الدولة" وآخر مع "النصرة" في القتال الدائر بينهما، مشيرا إلى سقوط اكثر من 1500 مقاتل في المعارك الدائرة بين "النصرة و"الدولة".

المصدر: طريق الخلاص


rdh]hj fJ''hgsgtd hg[ih]d'' jwt "]hua'' fJ''hgo,hv['' ,Hovn juhvq


شاركنا برأيك في هذا المحتوى عبر الفيسبوك







 
  رد مع اقتباس
إضافة رد
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
"داعش'', الجهادي'', تعارض, بـ''الخوارج'', بـ''السلفي, وأخرى, قيادات

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أقوال العلماء والدعاة في داعش نور الإسلام الأخبار 0 21-07-2014 10:44 AM
كتاب “الفتن” تنبأ بظهور تنظيم “داعش”منذ الف عام وحذر منهم نور الإسلام منوعات 0 13-07-2014 10:31 AM
لوحات جدارية لخنزير منقوش عليها اسمي "محمد" و"مريم" عليهما السلام نور الإسلام الأخبار 0 12-06-2014 12:52 PM
الشيخ "إيستس" يناشد المسلمين دعوة الممثل الأيرلندي "ليام نيسون" إلى الإسلام نور الإسلام هدى الإسلام 0 25-03-2012 10:59 AM
تخسى يا بشار / شعر ابو عائشة السلفي مزون الطيب مرئيات وسمعيات 0 03-02-2012 05:59 PM

 

 

 

 

 
 

 

 

     

 

     
 

  sitemap

 


الساعة الآن 12:30 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32