وسوم: بورما

تجدد اعمال العنف والتخريب ضد مسلمي الروهينغا

طالب منسق الأمم المتحدة للشئون الإعاشية والإنسانية بميانمار أشوك نيجام بتهدئة الوضع في البلاد، وذلك بعد أعمال العنف الدامية التي تجددت مؤخرًا من البوذيين ضد المسلمين غربي البلاد. وقال بيجام، في بيان أمس الخميس بهذا الصدد، إن منظمة الأمم المتحدة قلقة للغاية بشأن ما يرد إليها من تقارير حول أعمال العنف وحرق المئات من المنازل في ميانمار. كان المسئولون بولاية (راخين)

اقرأ المزيد »

حقائق تاريخية عن الإسلام في بورما

 

صهاينة ضد المسلمين في أراكان

بورما حكمها 48 ملكًا مسلمًا على التوالي ما بين عامي 1430-1784م

انتشرت الأخبار عن جرائم قتل البوذيين للمسلمين في بورما، وانتشرت الصور المفجعة من حرق لمنازلهم إلى قتل أطفالهم ونسائهم وترويعهم؛ ليغادروا مساكنهم أو أن الموت مصيرهم!
وقد دخل الإسلام بورما عن طريق (أراكان) في القرن الأول الهجري عن طريق الصحابي الجليل وقّاص بن مالك رضي الله عنه، وهناك مؤرخون يقولون بأنّ الإسلام وصل إليها عبر (أراكان) في عهد الخليفة العباسي هارون الرشيد عن طريق التُّجار العرب، حيث أُعجب أهل بورما بأخلاقهم، فدانوا بدينهم·
نلاحظ هنا أنهم أعجبوا بأخلاق التجار فدانوا بدينهم، واليوم هم يُقتلون ويُرمى بهم في البحر، وتُحرق مساكنهم، ولا يجدون أيّ تاجر يمد يديه إليه أو حتى منظمات حقوق الإنسان التي تضج لقضايا صغيرة، وتتعامى عن هذا القتل والتهجير لهؤلاء المسلمين الأبرياء، الذين لا جريمة ارتكبوها إلا أنهم جزيرة مسلمين في بحر حقد للبوذيين!
بورما حكمها 48 ملكًا مسلمًا على التوالي ما بين عامي 1430-1784م، وكان لهم عملات نقدية تتضمن شعارات إسلامية مثل كلمة التوحيد· وللأسف تم احتلالها من قِبَل الملك البوذي (بوداباي) عام 1784م، الذي قام بضم الإقليم إلى بورما؛ خوفًا من انتشار الإسلام في المنطقة، واستمر البوذيون البورميون في اضطهاد المسلمين ونهب خيراتهم وتشجيع البوذيين على ذلك طوال فترة احتلالهم·

اقرأ المزيد »

إطلاق “تحالف الخير” لإنقاذ مسلمي بورما

أطلقت جمعيات خيرية قطرية وكويتية تحالفا أسمته “تحالف الخير” لإنقاذ مسلمي بورما الذين يتعرضون لحرب إبادة على ايدي جماعات بوذية متطرفة.

 

 وتضم الجمعيات المؤسسة لـ ” تحالف الخير نحو مسلمي بورما ” كلا من: جمعية قطر الخيرية ومؤسسة الشيخ عيد بن محمد آل ثاني الخيرية ومؤسسة راف ومؤسسة الأصمخ للأعمال الخيرية، من قطر، ومبرة الأعمال الخيرية من دولة الكويت.

 

وقد جاء إطلاق هذا التحالف متزامنا مع زيارة قام بها وفد من ممثلي الجمعيات والمنظمات الخيرية المؤسِّسة له خلال اليومين الماضيين إلى تجمعات اللاجئين الجدد في المنطقة المتاخمة لحدود دولة بنجلاديس مع بورما.

 

وقدم التحالف خلال الزيارة  مساعدات غذائية لصالح هؤلاء اللاجئين اشتملت على الأرز والزيت والبطاطس والبصل.

 

واستمع الوفد خلال الزيارة للمعاناة الإنسانية الكبيرة التي يتعرض لها المسلمون في الداخل البورمي ومنها المجازر، وكان من بين من استمع لهم لاجئة عجوز في الثمانين من عمرها، تم قتل زوجها وأبنائها وأحفادها أمام عينيها ولم ينج سواها، حيث قالت: حتى حفيدي الذي يبلغ من العمر ستة أشهر قتل أمام عيني.

 

من جهة أخرى, نظم الشباب اليمنى مسيرة حاشدة فى العاصمة صنعاء استقرت أمام مقر الأمم المتحدة منددين بما يجرى لمسلمى بورما من إبادة.

  اقرأ المزيد »

أردوغان أول رئيس مسلم يزور “بورما” وردود فعل واسعة حول الزيارة

 

 

تواصلت ردود الفعل على  صفحات مواقع التواصل الاجتماعي  بعد زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الى بورما والاطلاع على أوضاع مسلمي الوهينجيا الذين يتعرضون لمذابح في اقليم أراكان من قبل المتشددين البوذيين .

ووتتزايد شعبية أردوغان يوماً بعد يوم من قبل العديد من الشباب ومواطني الوطن العربي والمسلمين وخاصة بعد مواقفه الداعمة للقضية الفلسطينية والثورة السورية وآخرها زيارته لمسلمي بورما .

وكان رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان وعقيلته أمينة اردوغان ووزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو توجهوا الاربعاء الى اراكان في بورما لتفقد اوضاع المسلمين هناك.

اقرأ المزيد »

ميانمار تسمح بتقديم المساعدات إلى مسلمي الروهينجيا

 

أ ش أ

وافقت حكومة ميانمار على دخول منظمات إغاثة إسلامية إلى أراضيها، لتقديم العون اللازم للنازحين من مسلمي أقلية الروهينجيا، بعد الأحداث الدامية التي جرت في البلاد على مدى الأشهر الماضية، وأسفرت عن قتل وجرح وتشريد الآلاف من المسلمين.

 

وذكر بيان لمنظمة التعاون الإسلامى فى جدة، أن موافقة الحكومة في ميانمار جاءت بعد لقاء عقد بين وفد المنظمة، ورئيس ميانمار، ثين شين، في العاصمة رانجون، تم خلاله استعراض الأحداث التي جرت في البلاد، وحملة التطهير العرقى التى تتعرض لها الأقلية المسلمة في ميانمار، وسبل تقديم العون للمتضررين منها.

  اقرأ المزيد »